Negative Mass

Edward S. Tannous

DOI DOI

This article presents a physical model, which describes the ideas of special relativity, in a more rational, logical, simple and understandable manner, while using basic mathematical tools. The model is based on Albert Einstein’s formula, which describes the “rest” energy of a body with mass m, given by the formula E = mc2. Based on this formula, and in accordance with the theory of special relativity, we present here a model of a body, moving at a constant velocity in space with speed equal to the speed of light in space-time, determined by an “energy angle” and negative mass. This model also presents a method for creating negative mass, a calculating method for the relative velocity, and a method for calculating energy and momentum, in a completely elastic collision and plastic collision, differing from contemporary nowadays methods, using classical and modern physics. In addition, the new model solves better the problems and paradoxes known in special relativity physics, such as the Twin Paradox and others. All this in Part 1, in Part 2 we will discuss the application of the model to the body under the influence of gravitational forces and in Part 3 we will see how phenomena in quantum physics can be explained according to the same model. Keywords:  Energy Angle, Frame of Reference, Negative Mass, Special Relativity, Speed of Light.

الكتلة السالبة

أدوار صليبا طنوس

يقدم هذا البحث نموذجًا فيزيائيًا يصف أفكار النسبية الخاصة من خلال طريقة أكثر عقلانية ومنطقية وبسيطة ومفهومة، مع استخدام الأدوات الرياضية الأساسية. إذ يعتمد النموذج على صيغة ألبرت أينشتاين، التي تصف طاقة “الراحة” لجسم ذي كتلة m من خلال الصيغة  E = mc2. بناءً على الصيغة المرفقة، ووفقًا لنظرية النسبية الخاصة، نقدم خلال هذا البحث نموذجًا لجسم يتحرك بسرعة عالية وثابتة في الفضاء مع سرعة تساوي سرعة الضوء في الزمكان “Space Time”، تحددها “زاوية الحركة” “والكتلة السالبة”.  في الجزء الأول، يقدم هذا النموذج طريقة لإنشاء كتلة سالبة، وطريقة لحساب السرعة النسبية، والطاقة والزخم، في تصادم المرن مثالي وآخر غير مرن، يختلف عن الطرق المعاصرة في الوقت الحالي، باستخدامه للفيزياء الكلاسيكية والحديثة. إضافة لكون النموذج الجديد يحل المشاكل والمفارقات المعروفة في فيزياء النسبية الخاصة بشكل أفضل، مثل مفارقة التوأمين The Twin Paradox وغيرها. في الجزء الثاني، يناقش البحث تطبيق النموذج على الجسم تحت تأثير قوى الجاذبية وفي الجزء الثالث الأخير يتضح كيف يمكن تفسير الظواهر في فيزياء الكم وفقًا لنفس النموذج. الكلمات المفتاحية: زاوية الطاقة، الإطار المرجعي، الكتلة السالبة، النسبية الخاصة، سرعة الضوء.
==> أرسل بحثك <==